كلية القانون تناقش رسالة ماجستير عن تجريم الالعاب المحرضة على العنف


كلية القانون تناقش رسالة ماجستير عن تجريم الالعاب المحرضة على العنف

ناقشت كلية القانون بجامعة بغداد رسالة ماجستير بفرع القانون الجنائي للطالب عبدالحليم حافظ إبراهيم والموسومة بـ ( تجريم الالعاب المحرضة على العنف ) وذلك يوم الاحد الموافق 22/8/2021على قاعة المؤتمرات في الكلية .
وتألفت لجنة المناقشة من السادة الأستاذ المساعد الدكتور فراس عبدالمنعم عبدالله رئيساً، الأستاذ المساعد الدكتور علاء عبد الحسن السيلاوي عضواً، الأستاذ المساعد الدكتور قائد هادي دهش عضواً، الأستاذ المساعد الدكتور سامر سعدون عبود عضواً ومشرفاً .
هذا وتهدف الرسالة إلى بناء تصور معرفي عن بيئة الاطفال من خلال معرفة الخصائص الاجتماعية (الجنس،العمر) ثم معرفة نوع اللعبة المفضلة وعدد الساعات التي يقضيها الطفل في ممارسة اللعبة ، والتي تسهم لاحقاً في ظهور السلوك الاجتماعي مع أقرانه.
وتضمنت الرسالة فصلين تناول الأول منها ماهية الالعاب المحرضة على العنف اما الفصل الثاني فقد تناول الاطار القانوني للالعاب المحرضة على العنف .
وقد توصلت الرسالة إلى توصيات عدة منها نظراً للظروف الاستثنائية التي يمر بها العراق فأنه على ارض الواقع لا يمكن نعول على الدور الحكومي في احكام السيطرة على سوق الالعاب الالكترونية وتفعيل رقابة الدولة على تداولها ، لذا فأن الحل العملي الآن يكمن في تفعيل الدور الاسري ، تفعيل دور مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات التربوية والعمل على تغيير اتجاهات الاطفال وميولهم من خلال تغيير منظومة القيم والعقائد التي تربوا عليها في السنين السابقة ، تشديد الرقابة على التجار في استيراد اللعب الخاصة بالاطفال وتحديد نوع اللعب التي تنمي مواهبهم ومداركهم ومنع استيراد اللعب التي تثير العنف والعدوانية .

Comments are disabled.